علاج النسيان وضعف الذاكرة للأطفال

كتابة: - آخر تحديث:
علاج النسيان وضعف الذاكرة للأطفال

نقدم لكم من موقعنا هو لحظات وانه من الموقع المتميز عند ان تفكر ان تزوروا موقعنا هو ان يقوم بعده اسباب في هذا المقاله والموضوع هو عن صحه طفلك وان هناك بعض المشاكل التي يمكن ان ينساها الاطفال في شي ما وعدم التركيز في الشئ الذي يلتزم به وانه يفقد القدرة علي عدم التركيز وضعف الذاكرة وانها نوع من انواع الاشياء المعنويه وانه صعب بالنسبه للام انها سوف تنظر اليه علي انه يفقد ذاكراته وفي اشياء كانت تطلبه منه وانها من الاضطربات التي يتنج في البيئه الذي يمكن العيش فيها

 

 

 

 

 

 

ضعف ذاكرة الأطفال السبب والعلاج

“يعاني كثيرٌ من الآباء والأمهات من نسيان أطفالهم لدروسهم، وانها عاده اجتماعيه “

 

يُعتبر النسيان وضعف التركيز آفة من آفات العصر، لكن يبدأ القلق حينما يتعلق الموضوع

بصغار السن، لِما له من تأثيرات كبيرة على حياتهم، فعلى سبيل المثال، يؤثر ضعف

الذاكرة على التحصيل الدراسي للطفل، بحيث ينسى ما تم شرحه في الدرس،

ويفقد القدرة على تذكره، ويعتبر ضعف الذاكرة أحد أكثر الأمراض انتشاراً في العالم

عند الصغار قبل المسنين بفعل العوامل الصحيّة، والنفسيّة، والبيئة المحيطة.

-أنواع الذاكرة:

هناك نوعان مهمّان للذاكرة: ( ذاكرة قصيرة الأمد – ذاكرة طويلة الأمد)

 

أسباب ضعف الذاكرة عند الأطفال

ان من الاسباب التي يتم ذاكرها دائما سوف يسبب خلل الطفل اثناء فقدان النسيان

 

هناك العديد من الأسباب التي تضعف الذاكرة عند الأطفال:

– الصرع: يسبّب الصرع النسيان بسبب بعض الأدوية التي يستخدمها مريض الصرع.

 

– الانفعالات: الخوف والقلق يؤثران على التركيز عند الطفل بشكل سلبي وبالتالي

تضعف قدرته على التذكر.

 

– سوء التغذية: يعاني الأطفال من ضعف في الذاكرة في حال كان غذاؤهم خاليا من أوميجا 3 وفيتامين B12 والعديد من الأملاح والمعادن كالبوتاسيوم.

 

– تناول الطعام قبل فترة الدراسة يلعب دوراً مهماً في التأثير على ذاكرة الطفل.

– كثرة تناول الطعام: إنّ سوء اختيار الوقت المناسب لتناول الطعام يؤثر سلباً على

ذاكرة الطفل، على سبيل المثال، إن تناول الطعام قبل فترة الدراسة يلعب دوراً مهماً في التأثير على ذاكرة الطفل، لأن عملية الهضم بحاجة إلى انتقال الدم إلى المعدة، ممّا يؤدّي إلى نقص كمية الدم الواصلة إلى الدماغ.

 

– العامل السيكولوجي: إن تعرّض الطفل إلى صدمة نفسيّة أو اكتئاب يؤثر على ذاكرته سلباً.

 

– اضطرابات النوم: يُعاني الطفل من ضعف الذاكرة إذا لم يأخذ القدر الكافي من النوم.

 

– مشاهدة التلفاز: إنّ مشاهدة التلفاز لساعات طويلة تؤثّر على الطفل وعلى كفاءة دماغه.

 

– هناك عدّة طرق للتخلّص من ضعف الذاكرة لدى الأطفال:

 

– الرياضة: إنّ ممارسة الرياضة تساعد على تنشيط الدورة الدموية وتحريكها، ممّا يؤدّي إلى تحسين الذاكرة.

 

– النوم الكافي : الجسم السليم في العقل السليم والعقل لا يكون سليماً إلا إذا أخذ القسط الكافي من النوم، حيث يجب أن ينام الطفل ما لا يقل عن ثماني ساعات يوميا .

طرق للتخلّص من ضعف الذاكرة

“البعد عن النسيان هو الطريق الي العاب التي يمكنه الابتعاد عن النسيان”

 

* الرياضة: إنّ ممارسة الرياضة تساعد على تنشيط الدورة الدموية وتحريكها، ممّا يؤدّي إلى تحسين الذاكرة.

 

* النوم الكافي : الجسم السليم في العقل السليم والعقل لا يكون سليماً إلا إذا أخذ القسط الكافي من النوم، حيث يجب أن ينام الطفل ما لا يقل عن ثماني ساعات يوميا .

 

*عدم الدراسة بعد الأكل مباشرة خاصّة إذا كانت الوجبة دسمة.

* الدراسة الواضحة : يجب تفسير ما يدرسه الطالب ، وأن يبتعد عن التلقين والحفظ قدر الإمكان والتركيز على الفهم والتحليل.

 

* الألعاب التربوية: توجد في المكتبات ألعاب تربوية تعتمد على استخدام الذاكرة.

 

* التلفاز: يجب التقليل من مشاهدة التلفاز؛ لأنّها تقلل من كفاءة الدماغ، وتؤدّي إلى خمول الذاكرة.

 

* الطعام: لابد من الحرص على تناول الأغذية الصحية التي تحتوي على المعادن والأملاح والفيتامينات، وهناك بعض الأطعمة التي تعمل على تقوية الذاكرة كالجوز، والزبيب، والموز وغيرها.وللمزيد زوروا موقعنا “لحظات”

التالي
صور عاشقين تجنن
السابق
عادت حليمة لعادتها القديمة